كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

الرئيسية
Advertisement

تجنب هذه الممارسات الخاطئة عند حفظ الخبز

حفظ الخبز

Advertisement

حذرت الهيئة العامة للغذاء و الدواء، من خطورة وضع تعبئة و حفظ الخبز أو الأغذية عموما في أكياس بلاستيكية قبل أن تنخفض درجة حرارتها، ووضعها في أكياس مخصصة لهذا الغرض.

و أوضحت أن الأكياس المخصصة لتعبئة و حفظ الخبز و ملامسة الأغذية مباشرة، تكون شفافة و غير ملونة وتعد مادة تغليف غير مباشرة.

وقال بيان للهيئة يحذر من بعض الممارسات الخاطئة في التعامل مع الأطعمة والمواد الغذائية، أن بعض أنواع البلاستيك الذي يستخدمه الناس في شكل أكياس وعبوات يحتوي على “إضافات تؤذي الصحة العامة مثل اللدائن، ومواد التلوين، ومضادات التحلل بفعل أشعة الشمس، وخافضات اللزوجة، والكهرباء الساكنة، ومضادات الأكسدة للبولي إثيلين منخفض الكثافة وغيرها، والتي يمكن أن تتحرر من المادة البلاستيكية وتنتقل إلى الغذاء الملامس، خاصة إذا توفرت عوامل تساعد هذه المواد على التكسر مثل ارتفاع درجات الحرارة خصوصاً خلال فصل الصيف، والتعرض لأشعة الشمس، وطبيعة الغذاء الملامس سواء كان دهنيا أو حمضيا، وبالتالي يمكن للمواد الكيميائية المضافة الانتقال إلى جسم الإنسان مع الغذاء وتشكل خطراً على الصحة”.

Advertisement

وأشارت الهيئة السعودية إلى أن المواصفات القياسية السعودية الخليجية رقم GSO 2362 الخاصة بالاشتراطات الفنية لإنتاج الخبز، نصت على ترك الخبز ليبرد إلى درجة حرارة 25 مئوية قبل تعبئته، و أن تتم تعبئته في عبوات صحية وجافة تكفل حمايته والمحافظة على خواصه الطبيعية وصلاحيته للاستهلاك الآدمي، وأن يتم حفظه بعيداً عن الرطوبة وأشعة الشمس ومصادر التلوث والروائح غير المرغوبة.

وأوضحت أن الأكياس البلاستيكية المصنعة من متعدد الإيثلين PTFE  (الأكياس الشفافة أو التي عليها طباعة خارجية تشير إلى أنها مخصصة للغذاء- Food grade) هي من أكثر أنواع مواد التعبئة والتغليف استخداماً لـ حفظ الخبز والأغذية بشكل عام ومنتجات المخابز على وجه الخصوص.

ونصحت “الهيئة” المستهلكين بتجنب تعريض الطعام لأشعة الشمس المباشرة، ولدرجات حرارة عالية، والتأكد من ملاءمة مادة التعبئة أو التغليف للغذاء سواء كان دهنيًا أو حمضيًا، وعدم وضع الأغذية في الأكياس البلاستيكية وهي ساخنة مثل الخبز، كما يجب ألا تستخدم  الأكياس غير الشفافة لتعبئة وحفظ الخبز مع عدم ملامستها للأغذية مباشرة، إذ أنها غير مخصصة لذلك، وتعد مادة تغليف ثانوية وليست أولية.

Advertisement

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
http://www.sfda.gov.sa/ar/food/news/Pages/food21-08-2016a1.aspx