كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

تدخين الأم يؤثر على خصوبة أطفالها الذكور


علي مر الـ 20 عام الماضيه اهتم الباحثون بدراسة أسباب إنخفاض كفاءة الحيونات المنوية مع تقدم الوقت, من حيث عدد الحيوانات المنوية وحركتها، واقترح  الباحثون أن السبب في ذلك هو العوامل البيئيه المحيطة بالذكر في رحم الأم والتدخين.

 

وأجُريت دراسة حديثه لتضيف علي ذلك أن تعرض الجنين لبعض العوامل الأخري  في الرحم في وقت باكر يؤثر أيضاً علي السائل المنوي، وقام الباحثين بإجراء الفحوصات لـ (2900) أم حامل واهتموا بحالة الطفل وقياس معدل النمو وشملت الفحوص أيضاً تقييم حالة الخصية والذي اشتمل علي قياس حجم الخصية وتحليل نوعية السائل المنوي وتحليل لهرمونات الذكورة وتكوين الجسم وتوزيع نسبة الدهون في الجسم.

 

وأثبتت الدراسه أن رجل من كل 6 رجال يعاني من إنخفاض معدل السائل المنوي عن المعدل الطبيعي من خلال منظمة الصحة العالمية، واختتم الطبيب دراسته بأن " ضعف نمو الجنين, وتدخين الإمهات الحوامل, والضعف أثناء مرحله النمو في الطفوله، وزيادة ترسيب الدهون في مرحلة المراهقة, والتدخين  والمخدرات في سن البلوغ " كلها عوامل تؤثر بالسلب علي جودة السائل المنوي للرجل.

 

وكان الهدف الرئيسي من وراء إجراء تلك الدراسة هي وصول الطفل الذكر لسن البلوغ مع خصية في أحسن حال.

 

 

ترجمة وإعداد سارة صلاح البدوي
   فريق كل ويم معلومة طبية 

 

المصادر
news-medical

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *