كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

دراسة حديثة : التهاب الجلد قد يخفي بصمة اليد


طبقاً لرويترز الأمريكيه, فإن البالغون الذين يعانون من جفاف شديد في اليد أكثر عرضة إلي فشل اختبارات تعريف البصمه عن طريق الكمبيوتر, ويقول طبيب الجلديه د. لي تشيو كيك، وهو طبيب امراض جلدية في جامعة UCSI في كوالالمبور، أنه نظراً لإستخدام المقاييس الحيوية الطارئة في الحياة اليومية فأصبحت إلتهابات الجلد من المشاكل المقبله التي سنواجهها والتي قد تؤثر علي الأقتصاد والأمن وفرص العمل, وتعد بصمة اليد من أهم الصفات والتقنيات التي تستخدم للتعرف علي هوية الأشخاص,ومن القياسات البيولوجية الأخري المستخدمه للتعرف علي هوية الأشخاص قياس حدقة العين.
 

ويقول الباحثين أن جفاف أو تشقق أو تورم اليد يؤثر علي شكل البصمة مما يؤدي إلي فشل إختبارات تعريف البصمه والتي أصبحت تستخدم بصورة حاليه لبعض الإجراءات الأمنيه ودخول وخروج بعض المنشآت الحيويه, وطبقاً للإحصائيه وجد أنه سوف يعاني 15% من الأشخاص علي مستوي العالم من إلتهابات الجلد التي تؤثر علي البصمة.

 

وقام الباحثون بإختيار 100 شخص مصاب بإلتهابات اليد و100 شخص معافي لإجراء الفحوصات والتجارب اللازمة, وخضع المريض المصاب بإلتهابات الجلد لإختبار تعريف البصمه 3 مرات حتي حصل علي التطابق السليم في البصمه, وفشل 27 مريض من إجراء تعريف البصمه بسبب إلتهابات اليد مقارنه بالمجموعه الأخري السليمه, ووجد في 84 حالة من المصابين جزء مفقود من البصمه بسبب شدة جفاف الأصابع أو تقرحها.
 

ويقول الباحثين أنة غالباً ماتكون إلتهابات الجلد ناتجة عن التحسس من مواد معينة , ويتم علاج إلتهابات الجلد باستخدام المراهم الموضعيه وقد يحتاج المريض إلي الإبتعاد عن البيئه التي تصيبه بالتحسس .

 

 

إعداد وترجمة سارة صلاح البدوي
    فريق كل يوم معلومة طبية 

 

المصادر
healthnews.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *