كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

تنظيف الاذن بأعواد القطن يضر طبلة الأذن ويدفع الشمع إلى الداخل!

تنظيف الاذنذكر مجموعة من الخبراء في مجال الصحة أن تنظيف الاذن من خلال استخدام أعواد القطن الشهيرة، يحمل خطر كبير على الأذن!

حيث يمكن أن يتسبب إدخال أعواد القطن في تلف قناة وطبلة الأذن، بل ودفع المزيد من الشمع إلى الداخل.

كما ذكرت المبادئ التوجيهية من المعهد الوطني للصحة وتفوق الرعاية (Nice) في بريطانيا، أن استخدام محاقن الأذن التي يتم فيها استخدام محقنة معدنية كبيرة لضخ المياه يدويا إلى الأذن ولإزالة الشمع، قد تكون ضارة ويجب عدم استخدامها بعد الآن.

أيضا أضافت اللجنة أن الأعواد قد تمثل خطرا يمكن أن يسبب العدوى أو يدفع الشمع تجاه قناة الأذن، وأوضحت التوجيهات أن عملية التنظيف في قناة الأذن مع الشمع الزائد تحدث بطريقة ذاتية من تلقاء نفسها.

أيضا أضاف الخبراء أن مداخل الأذن يمكن تنظيفها مع قطعة قماش رطبة، بدلا من التحقن اليدوي الذي يمكن أن يسبب الأذى.

كما توصي المنظمة بـ تنظيف الاذن بما يعرف بـ ري الأذن ‘ear irrigation’ وهي مضخات مياه آمنة تضخ المياه بأمان في الأذن، من خلال السيطرة على الضغط لإزالة الشمع الذي يسبب المشكلة، ويمكن القيام بذلك في عمليات الجراحة العامة والعيادات المجتمعية.

أما قطرات الأذن ينبغي أن تستخدم لتليين الشمع، إما بشكل مباشر قبل الإجراء وقد تصل إلى 5 أيام.

جدير بالذكر أن لجنة (Nice) ذكرت أنه لا يوجد أدلة على المخاطر المرتبطة باستخدام براعم القطن، ولكنها تشكل خطر محتملا عند استخدامها من قبل المرضى لإزالة الشمع بأنفسهم، وأن التنظيف الوحيد يجب أن يكون بمسح الجزء الخارجي من الأذن بلطف.

اقرأ أيضا: طنين الأذن يمكن أن يصبح أكثر سوءا لهذه الأسباب!

هل وجدت هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
http://www.dailymail.co.uk/health/article-5123189/Dont-clean-ears-cotton-buds-say-experts.html