كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

الرئيسية
Advertisement

عقار Briviact الجديد لـ علاج الصرع يدخل سوق الدواء

briviactاستقبل سوق الدواء في بريطانيا الأسبوع الماضي عقار Briviact وهو أحدث عقار لـ علاج الصرع ، مما يفتح بابا جديدا من الأمل للمرضى الذين لم تتجاوب حالاتهم مع الأدوية الأخرى.
وكانت هيئة الغذاء والدواء الامريكية FDA قد منحت موافقتها على العقار الجديد قبل نحو أسبوعين لمرضى الصرع الذين تزيد أعمارهم عن 16 عاما.
ويحتوي عقار Briviact الجديد، مركبات كيميائية مختلفة، تعمل على ضبط التشنجات التي يعاني منها عشرات الألاف من مرضى الصرع.
ويتم تسويق عقار Briviact بواسطة شركة UCB، وشركة Smyrna بولاية جورجيا.
وأشاد الاستشاري في طب الأعصاب في مستشفيات بيدفورد وأدنبروك الدكتور مارك مانفورد بالدواء الجديد وقال، إن التوصل إلى العلاج الصحيح لمرضى الصرع يمكن أن يكون رحلة طويلة، مع استمرار معاناتهم من حالات التشنج، ومن المهم تمكين أولئك الذين يعانون من الصرع الوصول إلى أفضل علاج ممكن في أسرع وقت، لمساعدتهم على الاستمتاع بالحياة إلى أقصى حد.
وتمت دراسة فعالية Briviact في ثلاث تجارب سريرية شملت 1550 مشاركا، وتبين، أنه فعال في الحد من وتيرة نوبات الصرع.
وتشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعا كما ظهرت على المشاركين في التجارب السريرية: النعاس، والدوخة، والتعب، والغثيان والقيء.
والصرع Epilepsy هو اختلال عصبي مزمن يصيب واحدا من كل 100 شخص، ولا تعالج الأدوية الموجودة حاليا نصف هؤلاء المرضى، بالإضافة إلى أن ما يصل إلى 600 مريض يموت سنويا موتا مفاجئا وغير متوقع، وأن معدل الوفيات في مرضى الصرع أعلى ثلاث مرات من بقية السكان.

Advertisement

Advertisement

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
http://www.fda.gov/NewsEvents/Newsroom/PressAnnouncements/ucm486827.htm