كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

قرص من المغناطيس يتحدى الصمم و يعطي الأمل للآلاف في استعادة سمعهم

كتبت – خلود عدنان 


قرص مغناطيسي  صغير يثبت بالجمجمة يهزم االصمم ويعطي الأمل للألاف لإستعادة السمع بدون معوقات السماعات والأجهزة السابقة 
 

 

 

 

تم عمل أول عملية لتركيب هذا الإصدار الحديث من السماعات الطبية في بريطانيا على يد الطبيب الجراح ماثيو تروتر للمريض بيلي في مارس من هذا العام الذي عانى من فقدان معظم سمعه في الأذن اليُسرى نتيجة عدوى في عظام الأذن الداخلية يُسمَّى التهاب الخشاء.

 

السماعات الثورية الحديثة تتضمن قرص صغير من المغناطيس يتم تثبيته خلف الأذن تحت الجلد ما يتيح تركيب و نزع المعالج الصوتي الالكتروني أي المُستقبِل بكل بساطة و سهولة حسب الحاجة و بذلك يبدو الجهاز المُثَبَت خفياً عند نزع المُستقبِل دون أي بروز على عكس السماعات المستخدمة مسبقاً التي تعتمد على زرع مسمار من التايتانيوم في الجمجمة خلف الأذن حيث يبرز جزء منه خلال الجلد، يندمج العظم حول المسمار فيجعله ثابتاً و لا يمكن نزعه. ينقل هذا المسمار الأصوات التي يلتقتها المُستقبِل إلى الأذن الداخلية مباشرةً متجاوزاً الأجزاء الخارجية للأذن. ينزعج مُستخدمي السماعات القديمة من وضوح بروز المسمار المزروع عند نزع المُستقبِل كما أنه يحتاج للعناية و التنظيف اليومي لتفادي العدوى.

 

يوضح تروتر أن معالجة فقدان حاسة السمع يعتمد على السبب الذي أدى لفقدانها. فالسماعات الطبية التي يتم تثبيتها في الجمجمة مناسبة للمرضى الذين يعانون من مشاكل في الأجزاء الخارجية أو الوُسطى من الأذن بسبب عدوى أو عملية جراحية سابقة، فهؤلاء الأشخاص لن يفيدهم استخدام السماعات الطبية العادية لأن الأصوات المنقولة لن تصل للأذن الداخلية. ومن الضروري التنويه أن السماعات الحديثة وحدها لا تفيد المرضى الذين يعانون من مشاكل في الأذن الداخلية فهؤلاء يحتاجون لزرع قوقعة.

 

يتم تثبيت القرص المغنطيسي في عملية مدتها 40 دقيقة تحت تخدير كُلِّي و يلتئم الجلد خلال 15 يوم و العظم خلال شهر حيث يتم تركيب الجهاز المُستقبِل.

إعداد: خلود عدنان

فريق كل يوم معلومة طبية

اقرأ المزيد في قسم الأخبار الطبية

 

 

المصادر
http://www.dailymail.co.uk/health/article-2673245/Magnet-skull-beats-deafness-gives-hearing-hope-thousands.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *