كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

كسر في العمود الفقري يحرم نجم الفريق البرازيلي من المونديال

كتب – محمد أبوسبحة 

أعلن رسميا طبيب المنتخب البرازيلي أن نجم الفريق (نيمار) ودع منافسات بطولة كأس العالم الحالية التي تستضيفها البلاد إثر إصابته بكسر في العمود الفقري.

 

وقال (رودريجو لاسمار) طبيب المنتخب إن الأشعة التي أجريت لنيمار في المستشفى كشفت أن اللاعب تعرض لكسر في الفقرة الثالثة عندما تلقى ضربة قوية من ركبة اللاعب (خوان زونيجا) مدافع كولومبيا قرب نهاية مباراة الفريقين بدور الثمانية من كأس العالم والتي انتهت بفوز البرازيل 2 / 1 مساء الجمعة بمدينة (فورتاليزا).

 

وأوضح طبيب المنتخب وفقا لما نقلته شبكة (سبور تي في)  أن نيمار سيبتعد عن الملاعب لمدة تتراوح بين شهر وشهر ونصف.

وقال المدرب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري قبل أن يعرف طبيعة الإصابة : "كان (نيمار) يبكي من شدة الألم".

 

وأحرز نيمار -22 عاما- أربعة أهداف في نهائيات كأس العالم الحالية، وهو النجم الأبرز بدون منازع للمنتخب البرازيلي الذي يسعى للفوز باللقب للمرة السادسة.

 

لكن حلم نيمار انتهى فوق ناقلة المصابين حيث أظهرته اللقطات التليفزيونية وهو محمول خارج الملعب استعدادا لنقله إلى مستشفى قريب.

 

وكسور الفقرات هي حالة يحدث فيها كسر لواحدة او اكثر من فقرات العمود الفقري و ذلك نتيجة لإصابة مباشرة او السقوط من ارتفاع و لكن هناك اسباب اخرى تشمل هشاشة العظام و السرطان مثل سرطان العظم أوما يسمى المايلوما المتعدد.


إعداد محمد أبو سبحة

فريق كل يوم معلومة طبية

اقرأ المزيد في قسم أخبار طبية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *