كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

هل تؤثر حاله القمر علي النوم؟!


كثرت الأقاويل عن سلوك البعض في حالة القمر المكتمل كإسطورة المستذئبين وغيرها إلا أنه ثبت مؤخراً وجود علاقه بين اكتمال القمر وعدم القدرة علي النوم.


يشكو البعض من عدم القدرة علي النوم عندما يكون القمر في صورة مكتملة , وطبقاً لدراسة جديدة قام بها الباحثون في جامعة Basel في سويسرا فإنه يوجد علاقه بين الأرق والقمر المكتمل.
 

وأثبتت النتائج أنه بغض النظر عن التطور الذي نحيا به فان طبيعه الجسم البشري تتأثر بإيقاع القمر, وفي دراسة حديثة أجراها البروفيسر Christian Cajochen وفريقه علي 33 متطوع من الذكور والإناث قاموا بتتبع حركه الدماغ والعين أثناء النوم علي المتطوعين, وطبقاً للنتائج فإن إستجابه المخ للنوم العميق في أوقات اكتمال القمر تقل بنسبه 30%, وأيضاً استغرق الأمر 5 دقائق إضافيه حتي يغط الأشخاص في النوم وناموا لفترة أقل من معدلهم الطبيعي بـ 20 دقيقة , وشعر المشاركون في التجربه بصعوبه في الخلود للنوم عند إكتمال القمر , وأوضحت التجربة إنخفاض في نسبة هرمون الميلاتونين وهو الهرمون المسؤول عن التحكم في الساعه البيولوجيه للجسم وأوقات النوم والإستيقاظ.

 

ويعتقد الباحثون أن سبب تلك العلاقه لوجود ساعه للدورة القمرية في المخ وليس بسبب تأثير مباشر من القمر علي المخ نفسه, ويقول البروفيسير أنه لايمكن تغير الصفة لأنها جزء من طبيعة الجسم, ويعتقد العلماء وجود علاقه أيضاً بين حاله القمر وسلوك البعض بسبب حاله القمر وعدم القدرة علي النوم والتي بالتالي تؤثر علي المزاج والاحاسيس ولكن يجب إجراء بعض الأبحاث والدراسات للتأكد من ذلك.

 إعداد وترجمة سارة صلاح البدوي
      فريق كل يوم معلومة طبية 

 

المصادر
news.health.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *