كل يوم معلومة طبية

أخبار الطب والصحة

بطن مشتركة وجهاز تناسلي واحد .. ما هي قصة التوأم السيامي الليبي؟

التوأم-السيامي-الليبي
بدأت اليوم عملية فصل التوأم السيامي الليبي أحمد ومحمد في مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال بمدينة الملك عبد العزيز الطبية بمدينة الرياض .. فما هي قصة هذا التوأم؟

تم تشخيص السيدة زينب من ليببا بأنها حامل بتوأم سيامي، وأن نسبة نجاة الطفلين قد تكون منعدمة، ونصحها الأطباء بـ الإجهاض، لكن عوضاً عن ذلك تواصل أهل الطفلين مع مركز الملك سلمان للإغاثة بالسعودية، وتم نقل التوأم عن طريق السفارة السعودية بتونس.

تم استقبال الحالة في مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال في مدينة الرياض، وتم إجراء الكشوفات اللازمة، وتم إقرار إجراء العملية.

والجدير بالذكر أن الطفلين، وكما صرح رئيس الفريق الطبي المسئول عن الحالة أن التوأم ملتصقان في أسفل البطن والحوض، ولكل منهما طرف سفلي واحد، ويشتركان في طرف سفلي ثالث مشوه، كما يشتركان أيضاً في الجهاز البولي والتناسلي الداخلي.

التوأم-السيامي

وللطفلان عضو ذكري تناسلي بولي خارجي واحد، ويشتركان أيضاً في آخر الأمعاء الدقيقة والأمعاء الغليظة وفتحة الشرج وعظام الحوض.

وبدأت عملية فصل التوأم السيامي الليبي يوم الخميس الرابع عشر من شهر نوفمبر في تمام الساعة الحادية عشر صباحأً، وتوقع رئيس الفريق الجراحي أن نسبة نجاح العملية يصل لـ 70%، وأن العملية سوف تستغرق 15 ساعة.

وسوف يتم تنفيذ العملية عبر 11 مرحلة، وبمشاركة فريق طبي يتكون من 35 طبيب متخصص بالإضافة إلى كادر التمريض.

وأعلن الطبيب المسئول عن الطاقم الطبي منذ قليل عن إتمام فصل الطفلين عن بعضهما البعض، وأن وضعهم الصحي مستقر، ويتوقع أن تكتمل العملية خلال الساعات القادمة بعد عودتهم إلى غرفة العناية.


اقرأ أيضاً: التوائم الملتصقة وحقائق عنها يجب أن تعرفها كل امرأة حامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *